القائمة الرئيسية

الصفحات

كيف تجعلين الرجل يحبك بجنون

كيف تجعلين الرجل يحبك بجنون

كيف تجعلين الرجل يحبك بجنون

"الحب.. ليس فقط اتحاد هوى و تفاهم و تلاؤم، و اندماج عقلين..

بل هو أيضا ارتياح الفطرة إلى فطرة أخرى تأنس بها و تكتمل بوجودها."

هكذا عرف الكاتب مصطفى محمود الحب باعتباره إحساس عميق نابع من القلب، يحمل في طياته الراحة و الدفء و الأمان، إلا أنه يتطلب مجهودا من كلا الطرفين للحفاظ عليه و استمراره.

 أعلم أن العديد من التساؤلات تستوطن عقل المرأة بعد دخولها في علاقة حب مع شريكها :

كيف تجعلين الرجل يحبك و لا يستطيع الإستغناء عنك؟

 كيف تجعلين الرجل يحبك من كلامك؟ أو كيف تجعلين الرجل يتعلق بك بجنون؟

هذه كلها تساؤلات سنتطرق لها في هذا المقال و سنحرص على أن تساعدك عزيزتي على كسب حب رجلك و جذبه إليك وجعلك مميزة في نظره، مما يجعله يقع في حبك بجنون، إليك عزيزتي :


اهتمي بجمالك الداخلي أولا

كيف تجعلين الرجل يحبك

كما هو مشاع أن الرجل يعشق بعينيه أولا، إلا أنه يجب أن تعلمي يا عزيزتي أن الجمال الخارجي وحده غير كافي ، فتحليك بالصفات الطيبة و امتازيك بصفاء و نقاء قلبك و وفائك وإخلاصك سينعكس على خارجك، كوني شخصية مرنة، مُتميّزة، مُنفتحة و واثقة ، حاولي تجنب وضع المساحيق التجميلية بكثرة ،و احرصي على إبراز ملامحك الجميلة الطبيعية، فإذا كان جمالك الخارجي هو ما جعل رجلك يحبك، فجوهرك الداخلي هو الذي سيجعله يعشقك و بجنون.


كوني أنت

هناك مقولة تقول : "كلما أحببت نفسك، زادت فرص وقوع الرجل في حبك" ، لذلك أحبي نفسك، أحبي ملامح وجهك، أحبي جسدك، فأنت رائعة كما أنت، حازمة في اتخاذ قرارتك و مسؤولة عنها، كوني قوية و عفوية، حقيقية لا مزيفة ، لا تتظاهري أو تتقمصي شخصية غير شخصك، تجنبي الخداع و الكذب، و تأكدي أن هذا ما سيجعلك متميزة عن غيرك.


ثقي بنفسك

لكي يحبك شخص ما يجب أن تشعري أولا أنك تستحقين هذا الحب، لا تسعي إلى لوم نفسك و انتقادها و انتقاد طبيعتك ، لا تدعي التساؤلات الغبية أن تتسلل إلى عقلك، مثل: هل أنا لست جميلة و جذابة كفاية لأجعله يحبني؟

تقبلي عزيزتي نفسك قبل أن تحاولي جعل شخص آخر يتقبلك و يحبك، ثقي في نفسك، لا أن تغتري، فهناك فرق بين الغرور و الثقة بالنفس و حاولي أن تنعكس ثقتك عليك بجعل الآخرين يرون ذلك.


اهتمي برجلك و استمعي له

أظهري اهتمامك بشريكك، اهتمي بتفاصيل حياته الصغيرة، اسأليه عن أحواله و كيف قضى يومه و عبري عن اشتياقه لك ، أظهري اهتمامك بأي تفصيل صغير يخصه، استمعي له أكثر مما تتحدثي، ذلك أن المستمع الذكي دائما ما يترك انطباعا جيدا لدى من يتحدث معه، فهذا يقوي العلاقة و يزيد من متانتها، كما يجعلك تفهمين شريكك و فهم كيف يشعرو يخلق له جوا من الراحة، و كما تعملين فإن الرجل إذا كان مرتاحا سيكون عفويا، سيشاركك حكاياته الغريبة والمواقف الطريفة التي حصلت له في طفولته و هذا سيزيد من متانة علاقتكما، كما يجب عليك احترام آرائه، و عدم فرض آرائك عليه، فلكل منا آراءه الخاصة، فاحترام آراء الآخرين ما هو إلا احترام لهم شخصيا.


حافظي على ابتسامتك و إيجابيتك

كيف تجعلين الرجل يحبك

من منا لا يبحث عن الطاقة الإيجابية في حياته، فلما لا تكوني أنت مصدرها في حياة شريكك و بذلك ستكونين جذابة في نظره و نظر من حولك، حافظي على ابتسامتك و هدوئك، و لا تقحمي نفسك في أي مناقشات أو حوارات سلبية لكي لا تفقدي جاذبيتك، فالرجل يميل للفتاة السعيدة التي تشع سعادة وإيجابية.

أيضا تميزي بحس الدعابة و الفكاهة و قدري مجهود شريكك أيضا إذا حاول أن يسعدك بإلقاء نكات أو مُزح ، فهذا سيجعل شريكك يأخذ انطباعا مريحا عنك و يعشق حديثه معك.


شاركيه هواياته و أنشطته المفضلة

لا بد أن تكون بينك وبين شريكك أنشطة و هوايات مشتركة كحب السفر و التجوال أو ممارسة الرياضة..... حاولي معرفتها و تسليط الضوء عليها وممارستها معا ستجذب الرجل إليك أكثر و ستقربه إليك وتجعل علاقتكما تستمر.


الاحترام المتبادل بينكما و التقدير

احرصي على احترامك له و العكس أيضا ، فالإحترام من أهم أسباب نجاح أي علاقة ، لا ترفعي صوتك عليه، و لا تتلفظي بلفظ نابي أو جارح، و حتى إن حصل شجار أو خلاف اختاري كلماتك و سلوكك عند الغضب، كما عليك الإعتذار إذا أخطأت في حقه و مصالحته بصدق.

احترمي شخصه و تقبليه كما هو، وإذا وجدت صفة سيئة فيه تحتاج إلى التغيير، حاولي أن تتحدثي معه بشأنها بأسلوب لائق لا يجرحه.


كوني أنثى و اجعليه يحس برجولته

الرجل يخاف المرأة المتسلطة و التي تخلوا من الأنوثة.

الأنوثة لا تقتصر على الشكل فقط، الأنوثة تصرف و معاملة، لا ترفعي صوتك على الرجل ، احرصي دائما أن يكون صوتك منخفضا لا عاليا، حافظي على نظافتك و اعتني بجسدك، فذلك يبرز أنوثتك أكثر، في المقابل أظهري احتياجك له و إعجابك بقدراته، فالرجل يحب أن يشعر بشهامته و رجولته و أنه البطل و المنقذ الحامي في رواية حبيبته، اطلبي مساعدته متى احتجت ذلك، أو رأيه لإيجاد حل لمشكلة ما، فالرجال كالأطفال يرغبون دائما في مواجهة الصعوبات و حل المشاكل و من ثم الحصول على الثناء من شريكة العمر لأن ذلك يعزز من رجولته.


ادعميه و كوني بجانبه

كيف تجعلين الرجل يحبك

رغم صلابة الرجل و قوته إلا أنه في كثير من الأحيان ما يحتاج إلى الدعم و التشجيع و الثناء من شريكته، فهذا يظهر أهميته الكبيرة لديها، و يجعله يشعر بأنه في الطريق الصحيح، انتبهي لما لا ينتبه له الأخرون و كوني سنده، أظهري إيمانك به و بقدراته، كما يمكنك تذكيره بنقاط قوته و ميزاته، فهذا سيحفزه على تحقيق المزيد من الإنجازات والوصول إلى أهدافه التي ستكونين جزءا منها، كما أنه سيزيد من حبه و مشاعره اتجاهك.


كوني وفية و مخلصة و تجنبي الإفراط في الشك و الغيرة

الوفاء و الإخلاص دعامتان أساسيتان لأي علاقة، لذلك احرصي عزيزتي أن تكوني مخلصة و وفية لشريك حياتك، تجنبي الغش و الكذب و الخداع، و احترمي وعودك معه، أيضا حاولي بناء الثقة بينك وبين شريكك، فالرجل يرتاح عندما يستشعر ثقة شريكته به و اعتمادها عليه كرجل حقيقي، أيضا تجنبي الشك به، أو العبث بممتلكاته الشخصية قصد التجسس عليه، أو غيره من السلوكيات التي تدل على عدم الثقة.


امنحيه مساحة خاصة به

ففي العلاقة الغرامية، يحتاج كلا الطرفان إلى مساحة خاصة بكل واحد منهما، لذا امنحي رجلك مساحته الخاصة ليكون مرتاحا أكثر ويحافظ على هويته الخاصة، احترمي رغبته بالإحتفاظ ببعض الأسرار لنفسه، أو الخروج وحده أو مع أصدقائه و لا تتدخلي فيها، في المقابل اعط لنفسك أنت الأخرى مساحة خاصة، احرصي فيها على تطوير نفسك و علاقاتك مع الآخرين، و استغلالها لسعادتك و توازنك.


اجعليه يشتاق لك باستمرار

لا تكوني متاحة كل الوقت، فالرجل يحب الهدف البعيد المنال و يجعله مثيرا للاهتمام في نظره، اجعليه يلاحقك و يسأل عنك، فهذا سيجعله يريدك أكثر فأكثر، و يزيد من فرص اشتياقه لك.


غازليه و عبري عن حبك له

من أجمل اللحظات في العلاقات الغرامية لحظة المصارحة بالمشاعر خاصة إذا كانت نابعة من القلب، لذلك عليك عزيزتي مغازلة رجلك من وقت لآخر ، قولي كلاما حلوا و كوني صادقة فيه، امدحيه بدون مبالغة، و امدحي مظهره، أفعاله و إنجازاته، فذلك الإطراء سيشعره بالرضا تجاه نفسه و سيشعره تجاهك بالتقدير والحب أكثر فأكثر.


مفاجأته و تقديم الهدايا له من حين لآخر

لا بأس أن تقيمي من وقت لآخر احتفالا جميلا يجمعكما، سواء بدون مناسبة أو بمناسبة كعيد ميلاده، أو عيد الحب.... و التي تتخللها أجواء جميلة تغير مزاجكما و تدخل الفرحة لقلب كلاكما، كما يمكنك اختيار الهدايا التي تناسب ذوقه و ميولاته و شخصيته، و تقديمها له تعبيرا على مشاعرك النقية و الصادقة.


كوني صبورة

كيف تجعلين الرجل يحبك

كوني صبورة و لا تتعجلي، دعي الأمور تسير كما هي، و لا تحاولي بشدة أن تنجحي العلاقة إذا لم يكن الطرف الآخر مهتما أيضا و يعمل مجهودا من أجل ذلك فاليد الواحدة لا تصفق، دعيها تتطور بهدوء و بشكل تدريجي.

أخيرا ، لا تقلقي إن كنت قد قمت بكل هذا و في المقابل لم تجدي ما كنت تنتظرينه، فقد يكون المشكل من الشريك، و في هذه الحالة يجب أن تكوني حازمة في اتخاذ قرار التوقف و الإنسحاب بأسلوب لبق يليق بك، أما إذا كان هناك حب صادق بينكم، فإن الخطوات أعلاه ستساعدكما على تطوير علاقتكما و تمتينها و زيادة حب الرجل لك.


اتمنى ان تكونوا قد استفدتم من هذه القصة و نالت اعجابكم ، اخبروني بارائكم عن موضوع كيف تجعلين الرجل يحبك في قسم التعليقات
دمتم في امان الله وحفظه اخوكم محرر مدونة كن مثقف يحييكم لنا لقاء اخر في موضوع اخر .

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق
  1. استفدت كثيرا من المنشور و أفادني ، اتمنى ان تكتبوا المزيد من المقالات حول العلاقات تكون مشابهة لهذا المقال.

    ردحذف

إرسال تعليق